Feeds:
المقالات
تعليقات

Archive for the ‘عام’ Category

جنين غير شرعي

نشرت صحيفة التايمز البريطانيه مقتطفات من الكتاب الجديد لعالم الفيزياء البارز ستيفين هوكينج والتي توصل فيها الى حقائق غاية في الأهميه كما يتوقع لها ان تثير الكثير من اللغط وتفتح مجالا واسعا للجدل والنقاش خاصة انها تصطدم مع ما ورد في الكتب السماويه وتنسف القاعده المشتركه التي تقوم عليها كل الديانات . “التصميم الكبير هو أسم الكتاب الذي يضم خلاصه ماتوصل اليه عالم الفيزياء حول الخلق والكون والذي يلخصه ستيفن بقوله : إن الكون نشاء بصورة عفوية وإن الانفجار الكبير كان نتيجه طبيعية لقوانين الفيزياء .
ويقول إنه مثلما أزاحت النظرية الدارونية الحاجة الى خالق في مجال علم الأحياء “البيولوجي”، فإن عددًا من النظريات الجديدة أحالت أي دور لخالق للكون الى العدم. ويسعى العالم الانكليزي للإجابة على السؤال: هل كان الكون بحاجة الى خالق؟ ويقول: “الإجابة هي: لا! وبعيدا عن كون الأمر حادثة لا يمكن تفسيرها الا بأنها تأتت على يد إلهية، فإن ما يعرف باسم “الانفجار الكبير” لم يكن سوى عواقب حتمية لقوانين الفيزياء”.ويعيد الكتاب تركيب معتقدات السير آيزاك نيوتن القائلة (المزيد…)

Advertisements

Read Full Post »

 

لأننا كالجسد الواحد ولأن حميدان التركي ليس سعوديا فقط بل هو عربي مسلم وليست وحدة الدم وحدها التي انتفضت لها ولكنه الظلم الذي تعرض له حميدان وليس كحرارة الظلم مذيبا لجميع الفوارق فتتحد البشرية على اختلاف أعراقها وأديانها ومرجعياتها لنبذ الظلم ونصرة المظلوم ولذلك أحببت أن اعلن تضامني وانضمامي لحملة اوباما أطلق حميدان لنكون نحن وأخوتنا في السعوديه معا جسدا واحدا وقلبا واحدا.

حملة أوباما أطلق حميدان هي حملة سعودية شعبية على شبكة “الفيس بوك” يزيد أعضائها عن 11 آلاف سعودي ، بادر بفكرتها الأستاذ نجيب الزامل عبر مقال له في جريدة الاقتصادية ، ثم بادر بإنشاء الحملة وإدارتها عدد من الشباب السعوديين.  

كذلك تم تصوير فلم قصير تظهر فيه بعض الشخصيات السعوديه وهم يرددون نفس العباره ( اوباما أطلق حميدان ) وهم الشيخ سلمان العوده الشيخ حسن الصفار , الكاتب الصحفي نجيب الزامل والاعلامي تركي الدخيل والرياضي نواف التمياط كما تظهر في الفيلم ابنة حميدان .

ولمعرفة من هو حميدان التركي وماهي قصيته أنقل لكم هذا نقلا من موقع حميدان التركي .

((حميدان بن علي التركي – 36 سنة – طالب الدكتوراه السعودي المبتعث من جامعة الإمام محمد بن سعود الإسلامية في قسم اللغة الإنجليزية لتحضير الدراسات العليا في الصوتيات و الحاصل فيها على الماجستير بامتياز مع درجة الشرف الأولى من جامعة دنفر بولاية كلورادوا في الولايات المتحدة .

تم اعتقاله للمرة الأولى و زوجته السيدة / سارة الخنيزان في نوفمبر 2004 م و ذلك بتهمة مخالفة أنظمة الإقامة و الهجرة و لم يكن الاعتقال من قبل سلطات الهجرة فقط بل كان معهم أعضاء من مكتب التحقيقات الفدرالي F.B.I ، وكانت طريقة الاعتقال كما لو كانت لإرهابيين أو مجرمين خطيرين، حيث تقدمت مجموعة مكونة من 30 من مكتب التحقيقات الفدرالية واقتحموا البيت بطريقة تشي بأن ثمة خطراً كبيراً يهدد الأمن، وبادروا بتوجيه السلاح إلى رأس زوجته و طلبوا منها اخبارهم عن مكان سلاح زوجها – مع علمهم بأنه ليس لديه أية أسلحة – .

وقد تم اطلاق سراحهم بكفالة قدرها 25000 دولار ، كما اعتقلت خادمتهم الاندونيسية لنفس المشكلة و تم استجوابها بخصوص تعامل العائلة معها، فأفادت بأن تعاملهم كان طيباً للغاية لدرجة قالت معها بأنها تشعر كما لو كانت واحدة منهم، وواصلت السلطات الأميركية التحقيقات مع الخادمة وبنفس طويل، فقد تم م سؤالها عن ما إذا كانت تعرضت لأي تحرشات جنسية فأفادت بالنفي القاطع، وقد ثبتت كافة أقوالها لدى السلطات الأمريكية، إلا ان السلطات الأميركية تحفظت على الخادمة منذ ذلك الوقت وحتى تاريخ كتابة هذا البيان، لأسباب تدعو إلى التمعن في أبعادها المحتملة، خاصة انه لم يثبت عليها أي مخالفة ؟! .

و في الثاني من يونيو 2005 م تم اعتقال الزوجين مرة أخرى و تم توجيه تهمة إساءة التعامل مع الخادمة و احتجازها في منزلهم و احتجاز أوراقها الثبوتية و تعرضها لتحرش جنسي !! في مناقضة لكل الاعترافات التي أدلت بها مسبقاً مما يعني قطعاً أن الخادمة قد تعرضت لما دفعها إلى تغيير اقوالها بشكل دراماتيكي، وهنا نتساءل عن سر احتجاز السلطات الأمريكية للخادمة طيلة هذه المدة لديهم ؟

و في نفس السياق طلبت السلطات الأمريكية كفالة مالية باهضة جداً مقابل إطلاق سراح حميدان و زوجته تجاوزت نصف مليون دولار أمريكي ( حميدان 400,000 دولار و زوجته 150,000 دولار ) !!

كما قامت السلطات كذلك باحضار زوجة حميدان للمحكمة بدون السماح لها بوضع غطاء وجهها و لا حتى حجاب يغطي شعرها في امتهان بغيض لقيم الإسلام و عنصرية مقيتة ضد العرب والمسلمين، بل وانتهاك لمبادئ الديموقراطية الغربية ذاتها والتي تضمن للإنسان حقه المطلق في الاختيارات الشخصية

و قد مكثت زوجة حميدان في السجن 12 يوماً إلى أن قامت عائلة حميدان التركي بدفع مبلغ الكفالة المطلوب لاخراجها ، و طوال تلك الفترة بقي أولادهم الخمسة (أكبرهم في سن 17) في المنزل بدون رعاية و لانفقة حيث جمدت أرصدتهم .))

أوباما اطلق حميدان نقولها ونكررها وقد يرى فيها البعض مذلة ومهانة أن نستجدي رئيس الولايات المتحده ولكن هذه حالنا بلا معتصم .

 وهذا موقع الحمله والفيلم

http://obamafreehomaidan.com/

وهذا موقع حميدان التركي :

http://www.homaidanalturki.com/

 

Read Full Post »

عودة

أعلم بأني غبت كثيرا بل كثيرا جدا حد اليأس من العوده وللحد الذي تكون فيه العوده كالبداية الجديده

فكما عانيت كثيرا حينما بدأت أجدني أعاني كذلك اليوم وأنا اعود .

لكن مع تشابة المألآت أرى الدوافع والجواذب تختلف فحينما بدأت كنت كمن يزور بلدا لأول مره ..

مكتشف تحمله احلامه لعالم جديد … رسم له ألف صوره في خياله قبل ان تطأه قدماه..

غريبا بيحث عن جدار يتكئ عليه ويقراء وجوه الناس عله يجد عبارة ترحيب تحتظن غربته

لكني اليوم اعود وانا اعلم بمن ينتظرني ..

كمسافر جذبه الحنين الى مراتع صباه .

يجذبه الحنين وحنينه متلبس بكل ما تدركه حواسه .. روائح واصوات والوان ..

تحيه لكل من مر من هنا ولم يجدني وتحيه لكل من سأل عن ايامي المشمسه

Read Full Post »

لأنك بلاد ليست كالبلاد ولأنك أرض وبحر وسماء..

لأن أرضك نبض قلوب وسماؤك أطياف أحلام وبحرك سحر أمنيات  ..

تأتين من حيث تولد الشموس  ..وتهجعين على وسائد النجوم

وبين هذه وتلك تتهدهدين بين القلب والعين ..وتسكنين في زوايا الروح حيث نخبئ أحلامنا

لأنك تجاوزت حدود الوطن الأرض وتخليت عن رتابة التراب …لتحلقي عاليا  ..بعيدا …وتحميلنا معك

لتكوني أنت ونكون نحن بك

لتكوني وحدك هناك …حيث تسكن الأمنيات وتولد الأحلام

وتهطلين شغفا …ولها …رحمه…

تولدين كل يوم ..في ضحكة طفل ودعاء  أم وهديل يمامه

في تغروده بدوي يسرح  بها خلف ابله ..في نهمة نهام يناغي بها البحر ويغازل أمواجه

لأنك الوطن الحلم …نسكنه ونعيشه  واقعا لكنه لا يفقد لذه الحلم

يعطينا شيئا من سحره ليعيش فينا كما نعيش فيه وبه وله

لأنك كنت لنا ولأننا كنا لك …

لأنك أحببتنا ..فوهبتنا من الحب كله ومن الدفئ كله ومن العطاء أقصاه

علمتنا أن نحب بلى حدود ونعطي بلا قيود ..

لأنك أمنا …

لأنك حلمنا …أملنا …

نقول لك في عيدك ..كل عام وأنت بخير يا امارات يا حبيبتي

Read Full Post »

حدث في المارينا مول

STOP_by_kylewright

حدث هذا الصباح أن كانت أختي وأخي يجلسان في أحد المقاهي في مركز ” المارينا مول” في أبوظبي وبينما كانا يتناولان مشروبهما دخلت المقهى فتاه وإذا بشاب يدخل في أثرها … أختارت الفتاه أحد المقاعد وجلست …فاختار الشاب مكانا يقابلها …بداء الشاب يلمح ببعض العبارات يعرض فيها بالفتاه يعني”” مغازل عيني عينك” بدون أي حياء أو احتشام …يعرض رقم هاتفه  بصوت عال…يحاول جذب انتباه الفتاه ببعض الحركات المكشوفه … وحينما حضر الجرسون قام الشاب بكتابة رقم هاتفه على أحد المناديل الورقيه وقام بإعطائه للجرسون طالبا منه أن يقوم بتوصيله للفتاه ” ديليفري أرقام” فما كان من أخي الا أن توجه لمدير المطعم وحدثه بالمخازي التي تحدث في مطعمه فاستدعى الجرسون وقام بإتلاف ورقه المناديل .. المهم حبيبنا ” الشاب ” لم يكن يعلم بأن كل ماجرى قد تم توثيقه وتصويره بكميرا الهاتف … بعد انتهاء الفتاه من مشروبها غادرت وتبعها الشاب المتيم … (المزيد…)

Read Full Post »

رمضان على الأبواب وإجازتي توشك على الإنتهاء …أيام جميله قضيتها متنقلا بين إيطاليا والنمسا وأخيرا فرنسا … من هنا من فيينا قلب اوروبا كما يجب أن تكون يفيض القلب والعقل بتنوع فريد من العواطف والأفكار …مشاعر زاهيه قد تكون أيام الإجازه والتفلت من روتين العمل والوظيفه هي الباعث لها وقد تكون الديار التي أسكنها والأجواء التي أتنفسها تملك تلك القوه التي تفك عقال الأفكار الحبيسه والعواطف الدفينه ..على كل ومهما كان فلي حديث من وحي القارة العجوز قد يطول لكني أسبق ذلك السرد بسؤال من وحي المكان…أين هو السائح العربي وماهي السياحه العربيه  وما هو شكلها ؟؟؟

هذه ليست زيارتي الأولى لأوروبا وللأسف يتكرر معي نفس المشهد حيثما ذهبت ليس في أوروبا وحدها بل حيثما القيت عصا ترحالي …أين هو السائح العربي عموما والخليجي خصوصا 

دعونا نبحث علنا نجده …

المدن التي زرتها كنت أحرص على أقتناء خريطه للمدينه توضح المواقع السياحيه التي تستحق الزياره وتجدني أتنقل من موقع تاريخي أثري إلى متحف أو معرض فني أو كنيسه تاريخيه أو معبد قديم  ..ترى هل من الممكن أن نرى أحد من بني يعرب هنا …. أتلفت …لا أحد …..إطلاقا …بدون مبالغه  لا أحد  .لم أقابل أي عربي .. ومن المسلمين لم أقابل سوى بعض العوائل من ايران وتركيا وهما الدولتين المسلمتين الوحيدتين التين تستحقان الإحترام بالإضافه لماليزيا وذلك له أسباب عديده …

زرت بعض المكتبات والتي أحرص على زيارتها كلما سافرت فهي تحوي كنوزا معرفيه وعلميه قد لا تصل لبلادنا أو قد تحتاج لسنوات للوصول بينما هنا يمكنني الفوز  بأحدث الإصدارات وبتنوع مهول … أتلفت أين بني يعرب .. الجواب ….لم ينجح أحد…

للأسف الشديد والمخجل يجب أن نواجه أنفسنا بالحقيقه … لو بحثت في الأسواق لوجدت ضالتك هناك …… ياه  ما أكثرهم حتى (المزيد…)

Read Full Post »

e6f57f8b1fa1c5b7

فنجان الدم هنا ليس نكوصا وعوده لزمن مضى ..فلا أحد هنا يناديكم لتشربوا فنجان فلان لتصبح أرواحكم معلقه ومصيركم متشابك .ولكنه فنجان يسبح بالدم ويتنمنم به ويطفوا عليه كزورق ملئ دما ..بالأمس كنت أحادث زميلي في العمل وأسأله …أين أنت فيجيبني بأنه بصحبه رفاقه في المقهى المشهور “ستاربكس” فتعجبت لعلمي بأنه من أشد المقاطعين للمنتجات الأمريكيه وخاصه ستاربوكس لأنه لا يكتفي بأمريكيته التي قد يختلف البعض في جدوى مقاطعتها ولكنه يتبجح بصهيونيته وبإعلانه المستفز شاكرا جميع عملائه كونهم يساهمون في دعم الطلبه اليهود على أرض ” اسرائيل ” …  صديقي كان يخوض صراعا طويلا مع رفاقه لحثهم على مشاركته المقاطعه ولكن يبدوا أنه ليس ذو نفس طويل  ولأننا نحن العرب تغلب كثرتنا شجاعتنا فقد أسلم حصونه وألقي سهامه وجذب أقرب كرسي وأسند ظهره وطلب كوبا من القهوه … تذكرت حينها ماكتبته الأستاذه ليلي سعيد في مقدمه الكتاب الذي كتبه شقيقها الاستاذ جودت سعيد حول دور السند الإجتماعي في حياتنا ومدى حاجتنا إليه بعنوان (فقدان التوازن الإجتماعي ،مشكلة الزي والملابس) وتذكرت القصه التي أوردتها عن صديقتها التي كانت ترفض ارتداء الحجاب بسبب معارضه أهلها لذلك وأنها لا تستطيع معارضتهم وكانت تمني نفسها باليوم الذي ستسافر فيه بصحبة زوجها لأمريكا  وهناك في بلد الحريه ستستطيع لبس الحجاب بكل حريه وفي يوم السفر ارتدت الحجاب وكلها فخر وغبطه وسافرت وبعد أيام أرسلت للأستاذه ليلي تخبرها بأنها خلعت الحجاب لأنها شعرت بأنها لو بقيت في هذا اللباس فستكون منبوذه وستكون حبيسة البيت واستدلت بأن الذين استقبلوها في المطار أظهروا جفاء وانسحبوا حين رأوها ترتدي الحجاب .وتقول الأستاذه الفاضله ليلي سعيد في ختام مقدمتها الثريه(إن الفكره التي تفتقد السند الإجتماعي تتعرض للزلزله والمسلم في الوضع الراهن يعاني من هذه المشكله ،فالمسلم في عمومه لا يعاني من أزمه في مبدئه الديني وإنما يعاني من عجزه عن حل مشكلاته وفق السنن الاجتماعيه ، وهذا العجز ينعكس بدوره علي مبدئه) (المزيد…)

Read Full Post »

Older Posts »